23 تموز 2019

أطباء بلا حدود (MSF) تفتتح مشروعاً جديداً لتقديم الرعاية الصحية للأمهات والأطفال في الجانب الأيمن من الموصل

أطباء بلا حدود تفتتح مشروعاً جديداً لتقديم الرعاية الصحية للأمهات والأطفال في الجانب الأيمن من الموصل

الموصل، العراق،21 يوليو/تموز 2019 - اطلقت الأمس المنظمة الدولية الطبية الإنسانية، أطباء بلا حدود، مشروعها الطبي الجديد المتخصص بتقديم الرعاية الطبية الأساسية والطارئة الخاصة بالتوليد وصحة حديثي الولادة، والمتواجد ضمن مركز الرافدين للرعاية الصحية الأولية في الجانب الأيمن من مدينة الموصل.

سيتم تقديم خدمات الرعاية التوليدية من قبل فريق طبي مؤلف من كادر دائرة الصحة ومنظمة أطباء بلا حدود ، بما فيهم أخصائي الأمراض النسائية والقابلات ومعززي الصحة، فضلاً عن عمال الخدمة والتعقيم وغسل الملابس، وسيُدار المشروع بشراكة وثيقة مع مديرية صحة محافظة نينوى. سيقوم هذا المرفق الصحي بتوسيع نطاق خدمات التوليد ورعاية حديثي الولادة في الموصل، حيث سيساعد حوالي 300 امرأة على الولادة الآمنة في كل شهر في الوقت الذي يستمر فيه القطاع الصحي العراقي في التعافي من سنوات الحرب المتتالية والتي لم تدمر البنية التحتية فحسب، بل دفعت أيضاً العديد من المهنيين الصحيين المحليين ذوي المهارات العالية إلى مغادرة المدينة.

يقول هاتيت أونغ تشي، المنسق الطبي في منظمة أطباء بلا حدود في الموصل: "إن العديد من النساء في الموصل لا يملكن القدرة على الوصول إلى الرعاية الصحية الخاصة بالتوليد المجانية التي يحتجنها. وبدلاً عن ذلك، فإنهن يضطررن إلى وضع حياتهن وحياة أطفالهن في خطر بقيامهن بالولادة في منازلهن دون وجود طبيب أو قابلة ماهرة. من خلال افتتاح مشروع التوليد الجديد هذا، نأمل في أن نكسر هذه الحواجز وأن نوفر للنساء الحوامل مكاناً آمناً للولادة ومجانياً بالكامل، وبمساعدة فريق من ذوي الكفاءات العالية ومن أخصائيي الأمراض النسائية والقابلات العراقيات تدعمهن كوادر عمل دولية متخصصة."

ويوفر مشروع التوليد في الرافدين خدمات الرعاية التوليدية الأساسية للنساء الحوامل وهي حالات الولادة الطبيعية، حيث يحتوي على 12 سريراً وجناحاً طبياً خاصاً بمرحلة المخاض وغرفة الولادة وغرفة أخرى خاصة بما بعد الولادة، حيث يتم مراقبة النساء التي تتطلب حالاتهن الطبية الرعاية عن كثب في حال حدوث أية تعقيدات تلي الولادة. وإذا كانت المرأة تعاني من مضاعفات أثناء المخاض وتحتاج إلى عملية قيصرية أو إذا كانت تواجه مضاعفات حادة بعد الولادة، سيتم نقلها على الفور إلى مستشفى نابلس التابع أيضا لمنظمة أطباء بلا حدود، والذي يبعد حوالي كيلومترين، أو إلى مستشفيات أخرى في المنطقة. كما سيتم نقل الخدج وحديثي الولادة المرضى أيضاً بواسطة سيارة الاسعاف لتلقي المزيد من الرعاية الخاصة بحديثي الأطفال.

إن إضافة خدمات الرعاية التوليدية في مركز الرعاية الصحية الأولية – الرافدين  يُكمّل عمل مستشفى نابلس التابع لمنظمة أطباء بلا حدود والذي يوفر بدوره خدمات الرعاية التوليدية ورعاية حديثي الولادة الشاملة، بما فيها العمليات القيصرية وجراحة التوليد، في الجانب الأيمن من الموصل منذ أكثر من عام، ويؤكد على قدرة منظمة أطباء بلا حدود على توفير الرعاية ذات الجودة العالية للعائلات العراقية.

 

نبذة عن منظمة أطباء بلا حدود

منظمة أطباء بلا حدود هي منظمة طبية إنسانية مستقلة تهدف إلى تقديم الرعاية الطبية الطارئة حيث تكون الحاجة لها هي الأكبر في إنقاذ الحياة. وتعمل منظمة أطباء بلا حدود في 72 دولة حول العالم.

وتقدم منظمة أطباء بلا حدود المساعدة الطبية المحايدة وغير المنحازة بغض النظر عن العرق أو الدين أو الجنس أو الانتماء السياسي. ولضمان استقلاليتها، لا تقبل منظمة أطباء بلا حدود التمويل من أي حكومة أو وكالة دولية لبرامجها في العراق، حيث تعتمد بذلك فقط على التبرعات الخاصة من حول العالم للقيام بعملها.

 

كما يمكنكم الحصول على بعض الصور والمقاطع التي التقطت خلال الفعالية عبر الرابط التالي: https://we.tl/t-qpUe7AJ8wV

 

النهاية

تحميل المرفقات :
قراءة 153 مرات