16 آب 2018

أطباء بلا حدود (MSF) تعزز استجابتها للتصدي للحمى النزفية في خمسة مستشفيات عراقية

بعد تسجيل عدة حالات إصابة بحمى الكونغو والقرم النزفية في مناطق مختلفة في العراق، أرسلت أطباء بلا حدود على الفور فريقاً من الخبراء للاستجابة الطارئة والاستعداد لدعم خمسة مستشفيات عراقية، بناءً على طلب من وزارة الصحة العراقية.
 
وتعتبر هذه المبادرة الطارئة الأولى من نوعها لأطباء بلا حدود في البلد. يمكنك العثور على مزيد من التفاصيل والصور في المرفق.
 
تعمل أطباء بلا حدود في العراق منذ عام 1991. وتعمل طواقمنا الطبية حالياً في محافظات الأنبار وبغداد وديالى وأربيل وكركوك ونينوى.
 
مع التقدير والاحترام، 
 
 
 
تحميل المرفقات :
قراءة 382 مرات