12 تموز 2015

إطلاق النسخ المترجمة الجدیدة من الدورة التعلیمیة الإلكترونیة لمشروع نحو بناء استجابة أفضل

إننا سعداء بالإعلان عن إطلاق النسخ المترجمة الجدیدة من الدورة التعلیمیة الإلكترونیة لمشروع "نحو بناء استجابة أفضل" و التي تركز
على نظام التنسیق الإنساني الدولي. الدورة الأن متوفرة بالعربیة و الفرنسیة بالإضافة للإنكلیزیة. منذ إطلاق النسخة الإنكلیزیة عام
2014 سجل بھا أكثر من 9000 شخص یعملون بالمجال الإنساني من أكثر 170 دولة. إننا سعداء بتوسیع رقعة إنتشار ھذه الأداة
التعلیمیة من خلال ھذه الترجمات الجدیدة. من فضلكم أرسلوا ھذا الإعلان لمكاتبكم المحلیة و شركائكم كما ترون مناسبا.ً

للتسجیل بدورة التعلیم الإلكترونیة العربیة أو الإنكلیزیة أو الفرنسیة بإمكانك زیارة:

www.BuildingABetterResponse.org

لمشاھدة فیدیو إعلان المشروع القصیر باللغة الإنكلیزیة, إضغط على الرابط التالي:

http://youtu.be/RR5ykMyoAJw

تھدف الدورة التعلیمیة الإلكترونیة لتعزیز قدرات العاملین بالمنظمات الغیر حكومیة بالإضافة للجھات الإنسانیة الدولیة للعمل داخل نظام
التنسیق الإنساني الدولي للكوارث الضخمة و القیادة الإنسانیة و أسس التمویل و التخطیط الإنساني و مجالات أخرى ھامة للإستجابة
الإنسانیة.

یتألف منھاج "نحو بناء استجابة أفضل" الإلكتروني من خمس وحدات:
• أسس العمل الإنساني
• النظام الدولي للعمل الإنساني
• النھج العنقودي
• تخطیط الإستجابة الإنسانیة و تمویلھا
• القانون الدولي و المعاییر الإنسانیة

من یكمل الخمس وحدات بنجاح سیحصل على شھادة من الأكادیمیة الإنسانیة في جامعة ھارفارد.

إننا نشجع كل الجھات العاملة في مجال الإستجابة الإنسانیة كموظفي المنظمات الغیر حكومیة و الجھات الإنسانیة الدولیة المختلفة أو كل من
سیستفید من تعزیز القدرات للإستعداد بشكل أفضل لأي أزمة مستقبلیة, التسجیل بھذه الدورة. بإمكاننا مع ا تًحسین قدراتنا التنسیقیة و الإستجابة
بشكل أفضل لحاجات المجموعات السكانیة المتأثرة بالكوارث.

یمول مكتب المساعدات الأمریكیة في حالات الكوارث الخارجیة التابع لصندوق المعونة الأمریكي مشروع " نحو بناء استجابة أفضل" و
ینفذه فریق مشترك بقیادة الھیئة الطبیة الدولیة و منظمة العنایة (كنسیرن) العالمیة و مبادرة ھارفارد الإنسانیة. للمزید من المعلومات عن
المشروع تواصل معنا على: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

تحميل المرفقات :
قراءة 4476 مرات