05 شباط 2017
ماريكو ميلر ممرضة إسعاف كندية أكملت سبع بعثات مع منظمة أطباء بلا حدود في عدة بلدان. وتعمل حالياً مع منظمة أطباء بلا حدود في شمال العراق، حيث تقوم المنظمة بتقديم الرعاية الصحية للسكان النازحين داخلياً الذين فرّوا من النزاع المسلح، وتقوم ماريكون بتوفير الرعاية الإسعافية في مستشفيين مختلفين. يأتي الكثير من النازحين من الحويجة، وهي حي في جنوب غرب كركوك يقع تحت سيطرة مجموعات مسلحة منذ أكثر من عامين. ومنذ اشتداد العمليات العسكرية لاستعادة هذا الحي في آب/أغسطس من العام الماضي، فرّ أكثر من 80 ألف عراقي من الحويجة. وتروي العديد من العائلات قصصاً عن رحلاتها المحفوفة بالمخاطر للوصول إلى مكان آمن، حيث أمضت أياماً عديدة وهي تمشي في مناطق تملؤها العبوات الناسفة التي أسفرت عن مقتل وجرح العديد من الأشخاص.…
بتمويل من صندوق الاموال المجمعة من اجل العراق IHPF ، قامت الجمعية الطبية العراقية الموحدة للاغاثة والتنمية وبالتنسيق مع مركز الخدمة في صلاح الدين بالمباشرة بمشروع OCHA-WASH والذي يتضمن عدة نشاطات في مخيمات الاخوة النازحين (المعسكرات – شمال تكريت) ، كتنصيب وتركيب مجموعة من الوحدات الصحية وخزانات الماء التي ستوفر الماء المخصص للغسيل لتلك المخيمات، وكذا توزيع جليكانات الماء، وتوزيع ماء الشرب ، وايضا توزيع عدة النظافة واكياس النفايات وحاوياتها مع حملات التنظيف وحملات التوعية لكيفية الوقاية من الامراض بالتخلص من النفايات، هذا ويجري العمل في الموقع المحدد لهذا المشروع بوتيرة متصاعدة وبالتنسيق التام مع مركز الخدمة في صلاح الدين لاجل اتمام هذا المشروع على افضل وجه خدمةً لاخواننا النازحين. 
يتواصل في تعز، المدينة الثالثة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في اليمن، القتال منذ سنتين تقريباً وبات الوضع الطبي والإنساني تعيسًا للغاية، ويبدو أنّه سيشهد على الأرجح على مزيد من التدهور يواصل القصف والغارات الجوية وتبادل إطلاق النار والألغام الأرضية والقناصة إصابة السكان المحليين وتشويههم وقتلهم، بينما أصبح الوصول إلى الرعاية الصحية المنقذة للحياة محدودًا بشكل متزايد. ومنذ تأجّج النزاع في مارس\آذار ٢٠١٥ حين قامت حركة أنصارالله الحوثيين المتحالفة مع الرئيس السابق علي عبدالله صالح بالإطاحة بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي في صنعاء واستمرت بالتقدّم باتجاه جنوب اليمن وبعد استهلال قوات التحالف الذي تقوده السعودية حملتها الجوية لدعم هادي، عالجت منظمة أطباء بلا حدود ما يزيد عن 22 ألف جريح حرب في اليمن، من بينهم أكثر من١٠٧٠٠ شخص في تعز
قام كادر الجمعية الطبية العراقية الموحدة بزيارة ميدانية لعدة مدارس كرفانية لمتابعة سير الدوام فيها ومراقبة جودة التعليم بالتزامن مع قيام طلبتنا الاعزاء باداء امتحانات نصف العام الدراسي ، هذا واشاد الكادر بالدور البارز الذي يبذله الكادر التدريسي والاداري في تلك المدارس لتوفير الاجواء الامتحانية المناسبة لضمان الاداء العالي لطلبتنا الاعزاء في تلك الامتحانات ، هذا وشملت تلك الزيارة مدرسة الكويت الثالثة الابتدائية ومتوسطة الكويت السابعة في قضاء الفلوجة بمحافظة الانبار ، والتي تم تشييدها بمنحة كريمة من دولة الكويت الشقيقة ضمن مشروع المدارس الرفانية لحملة الكويت بجانبكم وبتنفيذ ومتابعة الجمعية الطبية العراقية الموحدة للاغاثة والتنمية.
بمنحة من الحكومة التايوانية قامت الجمعية الطبية العراقية الموحدة للإغاثة والتنمية – UIMS وبالتعاون مع وزارة الصحة والبيئة العراقية / دائرة صحة صلاح الدين بافتتاح المستشفى المتنقل ، والذي سيتم تشغيله بتمويل من قبل الامم المتحدة ولمدة 6 اشهر ، حيث سيتواجد المستشفى في محافظة صلاح الدين ليخدم اكبر عدد من الاخوة النازحين ، هذا وتم حفل الافتتاح بحضور وفد من الحكومة المحلية ، ويحتوي المستشفى على عدد من الوحدات كوحدة الاسنان ووحدة الفحص والنسائية والصيدلية اضافة الى مختبر متطور وصالة وحدة عناية وغيرها .
الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني: أصيب ما لا يقل عن 120 شخصاً وقتل 52 آخرين إثر غارة جوية قام بها الجيش النيجيري على مخيم للنازحين في ران في نيجيريا، وفق منظمة أطباء بلا حدود. وقال الدكتور جان كليمو كابرول مدير العمليات لدى أطباء بلا حدود: "إن هذا الهجوم على أناس ضعفاء فارِّين من أحداث العنف هو امر صادم ولا يمكن القبول به. إن سلامة المدنيين يجب أن تُحترم. وندعو جميع الأطراف لضمان تسهيل عمليات الإجلاء الطبي جواً أو براً للناجين ممن هم بحاجة للرعاية الطارئة". تقدم فرق أطباء بلا حدود الطبية حالياً الإسعافات الأولية لـ120 مصاباً في المرفق الصحي الذي تديره في ران. وتجري الفرق الطبية والجراحية في المنطقة استعداداتها لمعالجة الذين سيتم إجلاؤهم. بدأت أطباء بلا حدود عملها في نيجيريا…